برشلونة يتخلى عن اقتراح مواجهة جيرونا في ميامي

0

وقال برشلونة في بيان بعد اجتماع مجلس إدارته “وافق مجلس إدارة نادي برشلونة على التخلي عن رغبته في لعب مباراة جيرونا في ميامي بعد أن لاحظ عدم وجود توافق في الرأي بشأن الاقتراح”.

وعلى الرغم من أن النادي الكاتالوني لا يزال يؤيد هذه المبادرة التي “يمكن تقاسم فوائدها بين جميع الأندية من الدرجتين الأولى والثانية”، فهو يعتبر أيضا أنه “حتى يتم التوصل إلى اتفاق بين جميع الأطراف المعنية هذا المشروع لن ينجح”.

ووقع برشلونة وجيرونا طلبا رسميا، نقلته رابطة الدوري الإسباني إلى الاتحاد المحلي للعبة، لخوض مواجهتهما في 26 يناير على ملعب “هارد روك ستاديوم” في ميامي، وذلك في خطوة تعتبر جزءا من مشروع أكبر بكثير لرابطة الدوري الإسباني الساعية إلى ترويج الدوري في الولايات المتحدة، وصولا إلى خوض العديد من المباريات عبر المحيط الأطلسي في الأعوام الـ15 القادمة.

لكن هذا الاقتراح الذي يروج له رئيس رابطة الدوري خافيير تيباس، لقي معارضة الاتحاد الإسباني ورابطة اللاعبين المحترفين، كما أبدى رئيس “فيفا” السويسري جاني إنفانتينو تحفظات حول المشروع.

ويدافع تيباس عن فكرة إقامة المباراة الأميركية، معتبرا أن هذه الخطوة تمثل “مصلحة استراتيجية” وتسويقية لكرة القدم الإسبانية، موضحا “علينا أن ننسخ ونحسن ما تقوم به بطولات (رياضية) أخرى. لماذا يمكن لدوري كرة السلة الأميركي للمحترفين أن يقيم مباريات خارج الولايات المتحدة، على سبيل المثال في لندن، ونحن لا؟”.

وشدد تيباس على أن الولايات المتحدة تشكل ثاني أكبر سوق لليغا بعد إسبانيا، حيث حصلت رابطة الدوري على عائدات تصل الى 1,1 مليار يورو سنويا للفترة بين 2019 و2022، جراء حقوق البث التلفزيوني.

أضاف “نربح 100 مليون يورو سنويا في الولايات المتحدة من حقوق البث، وهذه سوق تتمتع بنمو قوي جدا في عالم كرة القدم، وفيها سكان ناطقون بالإسبانية ويتابعون كرة القدم (…) هذه مباراة ذات مصلحة استراتيجية لنمو العلامة التجارية لليغا وتعزيزها”.

وبحسب روزنامة الدوري، من المقرر أن تقام المباراة بين برشلونة وجيرونا ضمن المرحلة الحادية والعشرين على ملعب الأخير “استادي مونتيليفي” في 27 يناير المقبل.

Loading...