خبر سار لليفربول قبل “موقعة السيتي”

0

وكشف الإسباني، بيب غوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي عقب مباراة فريقه، الأحد، أمام ساوثهمبتون، والتي انتهت بفوز “السيتيزنز” 3-1، أن نجم وسط الفريق، البلجيكي كيفن دي بروين، سيغيب بنسبة كبيرة عن مباراة الفريق المرتقبة أمام ليفربول.

وقال غوارديولا: “الإصابة التي يعاني منها دي بروين ليست خطيرة، ولكنها قد تجبره على الغياب عن مواجهة ليفربول المهمة”، وفقا لـ”سكاي سبورتس”.

وأضاف: “الإصابة العضلية التي تعرض لها دي بروين لم تكن مفاجأة بالنسبة لنا نظرا لأن النجم البلجيكي عاد مؤخرا من إصابة قوية في أربطة الركبة غاب بسببها لمدة 6 أسابيع”.

وتابع: “لا أعرف ما هي حالته حاليا ولكنه اليوم لم يكن قادرا على المشاركة أمام ساوثهمبتون ولذا لم يسافر معنا إلى لندن، لكنها ليست مشكلة كبيرة، فمن الطبيعي أن يتعرض اللاعب لمثل هذه الأمور بعد فترة طويلة من الغياب للإصابة، وفي كل الأحوال لا أستطيع أن أقول إنه يمكنه المشاركة معنا في مباراة ليفربول”.

يذكر أن كيفن دي بروين، شارك هذا الموسم مع السيتي في 6 مباريات فقط في الدوري الإنجليزي، وسجل هدفا واحدا، جاء في مباراة كريستال بالاس قبل الأخيرة، والتي انتهت بخسارة “السيتيزنز” 2-3.

ويتصدر ليفربول حاليا قمة جدول ترتيب البطولة برصيد 54 نقطة، بفارق 7 نقاط عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني.

ويسعى السيتي للفوز في المباراة المقبلة لتقليص الفارق مع المتصدر ليفربول إلى 4 نقاط، وإشعال الصراع من جديد على قمة البريميرليغ.

وفي حال نجح ليفربول في الفوز على مانشستر سيتي، الخميس المقبل، سيعود الفارق من جديد في صدارة جدول الترتيب إلى 10 نقاط، لصالح “الريدز”، وهو ما يجعل الفريق مرشحا بقوة للفوز بلقب الدوري الإنجليزي هذا الموسم، للمرة الأولى منذ عام 1990.